Thursday, March 31, 2011

تعليق على خبر نشرته وكالة معاً

http://www.maannews.net/arb/ViewDetails.aspx?ID=374355

يا سيادة الرئيس محمود عباس،
ليس من وظيفة أو صلاحية أو اختصاص مجلس الأمن الاعتراف بالدول أو انشاءها !  ومهما حاولنا التوسع في تفسير صلاحيات مجلس الأمن المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة، يبقى ذلك غير ممكن. وليس فقط من الناحية القانونية.

فمن الناحية الواقعية أو العملية - أي السياسية - فالفيتو الأميركي دائماً جاهز لعدم السماح بمرور أي مشروع قرار قد "يضر" أو "يؤثر" أو "ينعكس" على اسرائيل بأي شكل من الأشكال. فالذهاب إلى مجلس الأمن هو مضيعة للوقت ومضيعة "لتذكرة طائرة" ! ما لم تستطيعوا حشد الدعم الدولي الضروري، خاصة في مجلس الأمن، وقبل كل شيء، الدعم الأميركي ! هذا الأمر يحتاج إلى جهد وعمل دبلوماسي على مدار الساعة، وبالتالي يعتمد على مدى  مقدرة وكفاءة وحكمة الدبلوماسيين الفلسطينيين - خاصة في واشنطن !

هل الدبلوماسيين الفلسطينيين قادرين على تمثيل ورفع القضية الفلسطينية إلى المستوى الضروري لاستمالة ونيل الدعم العالمي، خصوصاً الأميركي؟ ... "وفروا تذكرة طيارة" لأن هذا غير متوفر حتى الآن.

2 comments: