Monday, May 14, 2012

نكبة فلسطين: نداء إلى الضمير العالمي

64 عاماً انقضت منذ أن هُجِّر الشعب الفلسطيني من بيوته قسراً أو تحت تهديد السلاح نحو آفاق مجهولة. بين ليلةٍ وضحاها، أصبح نزيل خيام مؤقتة لتصبح فيما بعد ملاذاً دائماً لسنين عديدة امتدت حتى هذا اليوم. وهكذا أصبح يُعرف بـ"لاجئي فلسطين" كتب عليهم أن يعيشوا في أحوال تعيسة تفتقر لأدنى معايير الإنسانية.

آن الأوان لوضع حدٍ لهذه المأساة التي امتدت لما يزيد عن نصف قرن عن طريق إيجاد حلٍ عادل لها، إذ لا سلام بدون عدالة. 

No comments:

Post a Comment