Sunday, April 17, 2011

الرئيس يمنح المتضامن الإيطالي أريغوني نوط القدس

قرر الرئيس محمود عباس، اليوم الأحد، منح نوط القدس للمتضامن الإيطالي فيتوريو أريغوني، الذي اغتيل في قطاع غزة الجمعة الماضي على يد مجموعة سلفية، لدعمه القضية الفلسطينية.

وكان أريغوني عضوا في حركة التضامن الدولية مع شعبنا، وقد وصل غزة للمرة الأولى في 23 آب من العام 2008 في أول قافلة قوارب لكسر الحصار والتضامن مع الشعب الفلسطيني.
وبات أريغوني وجها مألوفا في غزة وخاصة للصيادين الذين كان يرافقهم في رحلات الصيد لحمايتهم من اعتداءات زوارق الاحتلال، وكذلك المزارعين حيث شاركهم في المسيرات المناهضة لما تسمى بالمنطقة العازلة شمال وشرق غزة، وكان يخرج للتضامن معهم في وجه قوات الاحتلال التي ما انفكت تطلق عليهم النار في حقولهم.
وبرز دور أريغوني في الحرب الإسرائيلية على غزة نهاية العام 2008 ومطلع العام 2009، حيث كان يرافق سيارات الإسعاف في إنقاذ المواطنين.
كما برز دوره الإعلامي في كتابة قصص وتقارير من قلب المعاناة والحصار الإسرائيلي على غزة، ونشرها في الصحف ومواقع الانترنت الأجنبية.



No comments:

Post a Comment