Wednesday, July 27, 2011

الأمم المتحدة تعترف بوصول الطرفين الفلسطيني والاسرائيلي الى طريق مسدود

"اعترفت الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء بوصول العملية السياسية لتسوية النزاع الإسرائيلي الفلسطيني الى حالة من الجمود العميق والتي دفعت الجانب الفلسطيني للتخطيط للذهاب للامم المتحدة للبحث عن بدائل.

وقال روبرت سيري، المنسق الخاص للامم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، ان الجهود المبذولة لدفع الجانبين لاستئناف المفاوضات اصبحت صعبة للغاية.

واضاف "في غياب اطار عمل لمحادثات ذات مغزى، ومع استمرار النشاط الاستيطاني الإسرائيلي، فان الفلسطينيين ينوون الاقتراب من من الامم المتحدة منتصف سبتمر القادم".

فى وقت سابق اليوم، قال السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة ، رون بروسور، ان هذه الخطوة من جانب واحد لقيام الدولة الفلسطينية في ايلول لن تجلب السلام الى منطقتنا."

No comments:

Post a Comment